Dr.Eman Elabed
اهلا وسهلا زائرنا الكريم
كم يسعدنا ويشرفنا تواجدك معنا
أخ /ت عزيز /ه علينا نتعلم منكم
نستفيد ونفيد معا من خلال ابدعاتكم
نرتقي معا بكل معلومه صادقه ونافعه
في الدين والدنيا يسعدنا جدا مشاركتم معنا
تحت شعارنا الاحترام المتبادل وحق كل الاعضاء
في حريه التعبير دون المساس بمشاعر الاخرين
ومنتداكم لا يقبل بالخوض في السياسه او الاساءه
واحترام عقيده الاخر

Dr.Eman Elabed


بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

يناير 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    

اليومية اليومية


توماس أديسون اعظم شخصيه فى العلم والثقافه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

توماس أديسون اعظم شخصيه فى العلم والثقافه

مُساهمة من طرف محمد العابد في الإثنين يوليو 10, 2017 4:46 am

توماس أديسون اعظم شخصيه فى العلم والثقافه
توماس ألفا إديسون


"توماس اديسون
" مخترع المصباح الكهربائي تاريخ الميلاد 11 فبراير 1847
 مكان الميلاد
ميلان، أوهايو
 تاريخ الوفاة أكتوبر 18, 1931 (عن عمر ناهز 84 عاما)
 مكان الوفاة نيو جيرسي
 المهنة مخترع وعالم ورجل الاعمال
 الزوج ماري ستيلويل (1884-1871)
مينا ميلر (1886-1931) الديانة ربوبية

 التوقيع



توماس ألفا إديسون
(1847 – 1931م) مخترع أمريكي من أصل
هولندي ولد في قرية ميلان بولاية
أوهايو الأمريكية، ولم يتعلم في مدارس الدولة
إلا ثلاثة أشهر فقط، فقد وجده
ناظر المدرسة طفلا بليدا متخلفا عقليا
وظهرت عبقريته في الاختراع وإقامة مشغله
الخاص حيث أظهر سيرته المدهشة
كمخترع، ومن اختراعاته مسجلات الاقتراع
والبارق الطابع والهاتف الناقل
الفحمي والميكرفون والفونوغراف واعظم
اختراعاته المصباح الكهربائي. أنتج في
السنوات الأخيرة من حياته الصور المتحركة الناطقة، وعمل خلال الحرب
العالمية الأولى لصالح الحكومة الأمريكية،
وقد سجل أديسون باسمه أكثر من
ألف اختراع، وتزوج أديسون مرتين وقد ماتت
زوجته وهي صغيرة، وكان له ثلاثة
أولاد من كل زوجة، أما هو فقد مات في
نيوجرسي سنة 1931.
حياته

صورة لادسيون مع الفونوغراف، عام 1877م

توماس إديسون ولد في ميلان في الولايات
الأميريكية المتحدة في الحادي عشر
من شهر فبراير 1847. بدأ حياته العملية
وهو يافع ببيع الصحف في السكك
الحديدية، لفتت انتباهه عملية الطباعة فسبر
غورها وتعلم أسرارها، في عام
1862 قام بإصدار نشرة أسبوعية سماها (Grand Trunk Herald). وكل شيء فعله
كان بفضل امه السيدة ماري والتي تعمل
كمدرسة للقراءة والأدب، قامت هذه
الأم الرائعة بتعليم ابنها بنفسها فقد احبته كثيرا.


 
توماس إديسون صغيرا
عمل موظفا لإرسال البرقيات في محطة للسكك
الحديدية مما ساعده عمله هذا
لاختراع أول آلة تلغرافية ترسل آليا. تقدم أديسون
في عمله وأنتقل إلى بوسطن
في ولاية ماساتشوستس، وأسس مختبره هناك
في عام 1876 واخترع آلة برقية آلية
تستخدم خط واحد في إرسال العديد من البرقيات،
ثم أخترع الغرامافون الذي
يقوم بتسجيل الصوت آليا على أسطوانة من المعدن.
وبعدها بسنتين قام باختراعه
العظيم المصباح الكهربائي في عام1887 نقل مختبره
إلى ويست أورنج في ولاية
نيو جيرسي، وفي عام 1888 قام باختراع الكينتوسكوب (kinetoscope) وهو أول
جهاز لعمل الأفلام، كما قام باختراع بطارية
تخزين قاعدية. في عام 1913 أنتج
أول فيلم سينمائي صوتي. في الحرب العالمية الأولى اخترع نظام لتوليد
البنزين ومشتقاته من النباتات. خلال هذه الفترة عُين مستشارا لرئيس
الولايات المتحدة الأمريكية. وقد سجل
أديسون أكثر من 1090 براءة اختراع.
قصة أديسون مع الكهرباء

أول مصباح ناجح لاديسون تم اختراعه، عام 1879
كان لاختراع المصباح الكهربائي قصة مؤثرة
في حياة أديسون، ففي أحد الأيام
مرضت والدته مرضا شديدا، وقد استلزم الأمر
إجراء عملية جراحية لها، إلا
أن الطبيب لم يتمكن من إجراء العملية نظراً
لعدم وجود الضوء الكافي، واضطر
للانتظار للصباح لكي يجري العملية لها، ومن
هنا تولد الإصرار عند أديسون
لكي يضئ الليل بضوء مبهر فأنكب على تجاربه
ومحاولاته العديدة من اجل تنفيذ
فكرته حتى انه خاض أكثر من 99 تجربة ف
إطار سعيه من اجل نجاح اختراعه،
وقال عندما تكرر فشله في تجاربه " هذا عظيم.. لقد أثبتنا أن هذه أيضا
وسيلة فاشلة في الوصول للاختراع الذي نحلم به"،
وعلى الرغم من تكرار الفشل
للتجارب إلا انه لم ييأس وواصل عمله
بمنتهى الهمة باذلاً المزيد من الجهد
إلى أن كلل تعبه بالنجاح فتم اختراع
المصباح الكهربائي في عام 1879م. و
ما زال هذا الاختراع مخلدا لاسم اديسون
ويطلق عليه البعض [ الرجل الذي صنع
المستقبل ] انه حقا غير وجه الزمن وافاد الإنسان.
الأوسمة والميداليات التي حصل عليها

  • منح وسام ألبرت للجمعية الملكية من فنون بريطانيا العظمى.
  • في 1928 استلم الميدالية الذهبية من الكونجرس.


أقواله
أن أمي هي التي علمتنى، لأنها كانت تحترمن
 وتثق في، أشعرتني أنى أهم شخص

في الوجود، فأصبح وجودي ضروريا من أجلها
وعاهدت نفسي أن لا أخذلها كما لم

تخذلني قط.


  • أنا فخور أنى لم أخترع أسلحة.
  • أنا لم افعل أي شيء صدفة ولم أخترع أي من
  •  اختراعاتى بالصدفة بل بالعمل الشاق
  • أنا ابدا من حيث انتهى آخر رجل
  • إذا فعلنا كل الاشياء التي نحن قادرون عليها لأذهلنا انفسنا
  • كثير من اخفاقات الحياة هي لأناس لم يدركوا
  •  كم كانوا قريبين من بلوغ النجاح
  • ليس معنى ان شيئا ما لم يعمل كما تريد منه أنه بلا فائدة
  • النجاح 1% موهبة و 99% جهد
  • أنا لم اعمل يوما فـي حياتى بل كان الأمر كله مرحا
  • كل شخص يفكر في تغيير العالم.. لكن لا أحد يفكر في تغيير نفسه
  • أنا لم افشل بل وجدت 10 آلاف طريقة للنجاح
  • تحلى بالإيمان وانطلق
  • دائماً هناك طريقة أفضل
  • ليس هناك بديل للعمل الجاد
  • نحن لا نعرف واحد بالمليون من أي شيء
  • الآمال العظيمة تصنع الأشخاص العظماء
  • لكي تخترع انت بحاجة إلى مخيلة جيدة وكومة خردة
  • لا تكن ارضا يداس عليها..بل كن سماءً
  •  يتمنى الجميع الوصول إليها.
  • اكتشفت 1000000 طريقة لا تؤدي لاختراع البطارية
  • وحاولت 99 مرة لصناعة المصباح الكهربائي


قيل
أن أديسون قبل اختراعة للمصباح الكهربائي
قد حاول أكثر من 99 محاولة لهذا

الاختراع العظيم ولم يسمها محاولات فاشلة
 بل أسماها تجارب لم تنجح.. ولنا

هنا أن نتعلم من هذا المخترع الصبر والثقة
 بالنفس والتفاؤل. ويقول أيضا:

تعلمت 99 طريقة لا يعمل بها
 المصباح الكهربائي.

مواقف

مختبر إديسون، تم نقله لمتحف هنري فورد
 في ولاية ميشيغان (لاحظ الاختراعات العديدة)

يقال أنه حين أخبر توماس أديسون مكتب براءات الاختراع في واشنطن أنه يعمل
على اختراع مصباح يعمل بالكهرباء نصحه
 المكتب بعدم الاستمرار في مشروع

كهذا وكتبوا له خطاباً جاء فيه :"إنها بصراحة فكرة حمقاء
 حيث يكتفي الناس عادة بضوء الشمس"،
 فرد بخطاب قال فيه:" ستقفون يوماً لتسديد فواتير الكهرباء"،
وفي أحد الايام ذهب توماس ليدفع الضرائب
 وعندما جاء دوره سأله جابي

الضرائب عن اسمه ولكن توماس لم يستطع
 تذكر اسمه لانه كان يفكر بعمق بأحد

اختراعاته وظل يحاول تذكر اسمه لكنه عجز كليا
 عن ذلك فلولا وجود رجل يعرفه

وذكره باسمه لعاد توماس إلى بيته ليسال عن اسمه.
أيضا عندما كان صغيرا : قيل انه لم يستكمل تعليمه الحكومى، فبعد ايام
قليله من الدراسة أرسله مدرسه إلى امه
وارسل معه خطابا يقول فيه بأن تجلسه

في المنزل أفضل له لأنه غبى على لسان مدرسه،
 ولما ذهب إلى المنزل وأعطى

امه الخطاب قالت ابنى ليس غبيا بل هم الاغبياء،
فأنتجت للبشريه رجلا أضاء

لنا طرق المعرفه والنور في الحياه فهي قدوه لكل ام.
طرائف اديسون

كان معروفاً عن أديسون أنه محب للعمل مكب عليه،
 يشعر بسعادة غامرة إثناء

العمل وكثيراً ما كان يمكث داخل مخبره مدة
طويلة مما يضايق زوجته ويزعجها.

زاد ذلك عن الحد العادي ذات يوم، حيث دخل
 أديسون مخبره ولم يخرج. و لما

خرج هاجمته زوجته قائلةً:لقد أمضيتَ اليوم كله
 وأنت منهمك بعملك فلا بد لك

من أخذ إجازة للراحة، فقال لها: وأين أستطيع الذهاب لو أخذت إجازة؟
قالت:تذهب للمكان الذي تود وتتمنى الذهاب إليه.
 أجابها أديسون:حسناً سأذهب

إليه. وتوجه إلى مخبره فوراً!!!!!
في أحد الأيام أحب مساعدو أديسون أن
 يمازحوه فوضعوا له أطباق الطعام بعد

أن أكلوا ما فيها أمامه بينما كان مستغرقاً في النوم وكان وقت غداء ولم
يكن قد تناول طعامه بعد ولما استيقظ نظر
 إلى الأطباق فاعتقد بأنه هو من أكل

الطعام فتابع عمله في المختبر وكأن شيئاً لم يكن.
صحفيا شابا أراد الحصول على حديث من
 أديسون صاحب الألف اختراع ولكن

العالم الكبير رفض الكلام فما كان من الصحفي
 إلا أن نشر في اليوم التالي

حديثا مطولا مع أديسون بعنوان "أعظم مخترع في العالم"
 فاتصل به، وقال له:

بل أنت أكبر مخترع في العالم وليس أنا"!
وفاته
توفي اديسون في ويست أورنج - نيو جيرسي
 في 18 أكتوبر عام 1931 عن عمر

يناهز 84 وعندما توفي أطفئت جميع أنوار
ومصابيح أمريكا، بحيث قبله كانت

هكذا وكانت هذه نهاية حياة توماس اديسون.

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
 
avatar
محمد العابد
Admin
Admin

المهنـــــــــــه :
المزاج :
S M S :
التعارف : آحلي منتدي
الجنسيه : مصر
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1221
تاريخ التسجيل : 19/09/2016
الموقع : http://sanko.alhamuntada.com/forum

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sanko.alhamuntada.com/forum

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى